عازف باص غيتار مغربي يصنع آلته من خشب العرعر المحلي

ماكسيموس عازف باص غيتار مغربي هاوي، علم نفسه بنفسه عن طريق الانترنت ودروس الموسيقي، اشترك في فرق لموسيقي الجاز رغبا في تطوير قدراته علي عزف الموسيقي. بجانب عمله الاحترافي وحبه للموسيقي، يهوي “ماكسيموس” الأعمال اليدوية، ويتميز بالمهارة ودقة الصنع لعدد من الألات والادوات اليومية. يصنعها في ورشته التي اسسها بنفسه في منزله الي جانب استوديو صغير مجهز لتدريبات فريق موسيقي.

قرر “ماكسيموس” السفر لمدينة الصويرة المغربية، لحضور احد اشهر المهرجانات العالمية لموسيقي الغناوة، والذي يأتي اليه محبي الموسيقي في العالم، لمشاهدة عروض حية لأكبر الاسماء في عالم موسيقي الغناوة، اضافة الي اسماء عالمية في موسيقات متعددة مثل الجاز والبلوز، في فيوجن رائع مع غناوة.

تشتهر مدينة الصويرة بخشب “العرعر” الذي يصنع من اخشاب اشجار ظليلة تتميز برائحتها المنعشة لما تحويه من كميات وفيرة من الزيوت الطيارة، كما انه يتميز بشكله ولونه الرائع، لذلك يدخل في العديد من الصناعات التقليدية المغربية وخاصة في مدينة “الصويرة”، ويصنع منه العديد من الادوات اليومية والديكور.

وفي زيارته هذه قرر “ماكسيموس” خوض تجربة صناعة باص غيتار، من قطعة من خشب العرعر، احضرها معه من المدينة العتيقة، وفي هذا الفيديو يأخذنا في جولة كيف صنعها خطوة بخطوة.

– الموسيقي المصاحبة، تم عزفها علي نفس الألة التي يتم صناعتها في الفيديو.